قيادي بالبوليساريو: الكركرات أرضنا

بواسطة: الدراركة بريس
30
تصعيد خطير لجبهة البوليساريو بمنطقة الكركرات لا يخطر على بال..
تواصل البوليساريو استفزازاتها ضد المغرب خاصة بمنطقة الكركرات، التي ما زالت ميليشيات الجبهة مصرة على البقاء بها بالرغم من دعوة الأمين العام للأمم المتحدة لها من أجل الانسحاب الفوري من هناك.
و في تصعيد جديد ضد المغرب، أكد يوسف أحمد سالم قائد المحافظة العسكرية لجبهة البوليساريو “أن تنصيب الجبهة لنقطة تفتيش حدودية في منطقة الكركرات الحدودية، مسألة عادية للغاية، بل إنها تعتبر الحد الأدنى الذي يجب على قياد البوليساريو القيام به لبسط السيادة على كل جزء يحرر من التراب الوطني”.
وبحسب ما أوردته جريدة “القدس” فقد أوضح يوسف أحمد في تصريحات لوكالة “لأخبار” الموريتانية المستقلة أمس “أن قوات البوليساريو تمارس سيادتها على الأراضي المحررة”، مؤكداً “أن ممارسة هذه السيادة تقتضي أكثر مما يتم القيام بها في الظرفية الحالية”.
وفيما يتعلق بالإجراءات التي تتولاها نقطة التفتيش الجديدة المقامة في الكركرات، أوضح يوسف أحمد “أنها تدقق في الآليات العابرة عبر البوابة، حيث أن هناك من يعبر بجوازات سفر أجنبية وهناك من بين العابرين مغاربة يعتقدون بأنهم يعبرون أرضاً مغربية مع أن الأمر ليس كذلك»، حسب قوله.
وقال القائد العسكري ذاته ” قواتنا موجودة على الشريط المحرر من أراضينا، ونحن أحرار في ممارسة السيادة عليه من المحيط إلى أقصى نقطة لتواجدنا شرقا”.
لا يوجد تقييم بعد
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars
Loading...

اترك رد