مفاجأة غير متوقعة بخصوص مقتل إمام مسجد بفاس

17
الصورة أرشيفية

نجحت العناصر الولائية للشرطة القضائية التابعة لولاية امن فاس، في فك لغز جريمة القتل البشعة، التي راح ضحيتها إمام مسجد سبعيني في إقامة الضحى دليلة بحي زواغة، حيث تعرض للضرب والجرح بواسطة سكين من الحجم الكبير.

و نفت ولاية أمن فاس في بلاغ صادر عنها، اليوم الإثنين ، الرواية التي قدمتها الزوجة في عقدها السادس، بمعية ابنتها في الرابع والعشرين من عمرها، حينما لجأتا بعد اقترافهما للجريمة إلى الصراخ خارج البيت، وهما تدعيان تعرض بيت إمام المسجد لهجوم على مسكن عائلته من طرف 03 أشخاص ملثمين، عرضوا زوجها للضرب و الجرح بأسلحة بيضاء و لاذوا بالفرار.

و أضاف المصدر ذاته ، أن التحقيقات أسفرت عن اعتراف الزوجة بجريمتها بعد أن حاصرها المحققون بالأدلة، قبل أن تنهار ابنتها وتعترف هي الأخرى.

 

لا يوجد تقييم بعد
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars
Loading...

اترك رد